مباحثات روسية فرنسية بشأن تطورات الأزمة السورية

بحث وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، خلال اتصال هاتفي مع نظيره الفرنسي جان مارك إيرولت، تكثيف الجهود المبذولة لتسوية الوضع في أوكرانيا، إضافةً لتطورات الوضع المتعلق بآفاق العملية السياسية في سوريا.

وقال بيانٌ صادرٌ عن وزارة الخارجية الروسية، حسب “سبوتنيك” مساء أمس “جرت المحادثة الهاتفية بمبادرة من الجانب الفرنسي، وبحث الجانبان سبل تعزيز التعاون وفق صيغة رباعية نورماندي، وآفاق العملية السياسية في سوريا وليبيا، فضلاً عن بعض القضايا الراهنة للعلاقات الثنائية الروسية الفرنسية”.

وأعلنت “الخارجية” أنَّ لافروف اتفق مع إيرولت على توحيد الجهود لتسوية الوضع المتأزم في قره باغ في أسرع وقت ممكن.

وجاء في البيان، بهذا الصدد: “ناقش الوزيران تطورات الأوضاع في قره باغ، واتفقا على توحيد جهود روسيا وفرنسا كونهما مشاركين رئيسيين ضمن مجموعة مينسك، بهدف تسوية الوضع في منطقة النزاع في أسرع وقت ممكن”.

شاهد أيضاً

إعلام عبري: القيادة الإسرائيلية ترغب في عقد صفقة أسرى والسياسيون يريدون الحرب

كشفت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية، عن وجود خلافات بين المستويين السياسي والعسكري حول صفقة تبادل …