محاكمة مؤسس حركة بيجيدا المتطرفة بتهمة التحريض ضد الأجانب

يواجه زعيم حركة “بيجيدا” المعادية للإسلام والمناهضة للهجرة محاكمة فى أبريل بتهمة التحريض من خلال مشاركات له على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك يصف فيها الأجانب بأنهم “أغنام” و “قمامة”.
 وكتب لوتز باخمان على موقع فيس بوك مساء أمس الأربعاء إن المحاكمة سوف تجرى فى دريسدن فى التاسع عشر من أبريل.
 وأكدت محاكمة المقاطعة فى دريسدن موعد المحاكمة اليوم الخميس، حسبما أوردت وكالة الأنباء الألمانية (دى بى إيه).
وقال الإدعاء العام فى دريسدن إنها قدمت الاتهامات فى أكتوبر ، ومعها المشاركات المكتوبة على فيس بوك، حيث كان باخمان يحاول تحريض الألمان ضد اللاجئين.
وباخمان هو المؤسس المشارك لحركة بيجيدا، وهو اختصار لجملة “الأوروبيون الوطنيون ضد أسلمة الغرب”، وهى الحركة التى قامت باحتجاجات أسبوعية فى دريسدن ونشأ عنها جماعات مماثلة أقل نجاحا فى أماكن أخرى.
وكتب باخمان، الذى يشكك فى المشاركات الموجود على فيس بوك، إن المحاكمة “لها دوافع سياسية محضة” وتهدف إلى تشويه سمعته وسمعة حركة بيجيدا

شاهد أيضاً

منظمات الهيكل المتطرفة تدعو لاقتحامات جماعية للمسجد الأقصى

دعت “منظمات الهيكل”، التي تضم متطرفين من أعضاء التيار القومي الديني اليهودي، إلى اقتحام المسجد …