محكمة أنجولية تسجن 17 ناشطا بتهمة قيادة تمرد ضد حكومة الرئيس

أصدرت محكمة فى أنجولا، أمس الاثنين، أحكاما بسجن 17 ناشطا ما بين عامين وثمانية أعوام، بتهمة التخطيط لتمرد ضد حكومة الرئيس خوسيه إدواردو دوس سانتوس.

وتم اعتقال النشطاء فى لواندا خلال يونيو الماضى بعد قيامهم بتنظيم جلسة لمطالعة كتاب “من الديكتاتورية إلى الديمقراطية إطار مفهومى للتحرير” ، للكاتب جين شارب والصادر عام 1993، والذى جاء فى دعايته أنه “برنامج عمل للمقاومة غير العنيفة للأنظمة القمعية”.

 ووجهت للنشطاء تهم القيام بأعمال تمرد، والتخطيط لتحرك جماهيرى للعصيان المدنى فى العاصمة لواندا، وإصدار جوازات سفر مزورة، ضمن اتهامات أخرى. وتراوحت الأحكام الصادرة ضدهم بين عامين وثلاثة أشهر، إلى ثمانى سنوات وستة أشهر، وأرسلوا إلى السجن مباشرة، لكن دفاعهم طلب تأجيل الأحكام انتظارا لتقديم استئناف أمام محكمة أنجولا العليا.

 

Comments

comments

شاهد أيضاً

بوتين يعرض الجنسية الروسية على الأجانب حال انضمامهم لجيش بلاده

وقّع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين،على مرسوم يتعلق بتسهيل حصول الأجانب على الجنسية الروسية، في حال …