محكمة سودانية تقضي بإعدام 22 جنوبياً

قضت محكمة سودانية، اليوم الخميس، بإعدام 22 مواطنا من دولة جنوب السودان المجاورة، بعد إدانتهم بالقتال إلى جانب حركة العدل والمساواة في إقليم دارفور.

وقالت محكمة مكافحة الإرهاب بالخرطوم، إن المدانين شاركوا في القتال في صفوف الحركة، التي يتزعمها بخيت دبجو، قبل أن ينضم الأخير إلى اتفاق سلام الدوحة وينال مع مقاتليه عفوا رئاسيا.

وأضاف حكم المحكمة أن “المدانين استخدموا أسلحة ثقيلة ضد الدولة، كما شاركوا في تدمير قرى وترويع مواطنيها، ونهب مؤسسات حكومية وإتلافها لتقويض النظام الدستوري”.

الجدير بالذكر، أن الرئيس السوداني، عمر البشير، كان قد أصدر عام 2013 عفوا رئاسيا عن المقاتلين الموقعين على اتفاق السلام في دارفور، وانخرطوا في عمليات إعادة الدمج والتسريح، إلا أن 25 مقاتلا من جنوب السودان تعطلت إجراءات دمجهم وتسريحهم، باعتبارهم غير سودانيين.

شاهد أيضاً

إعلام عبري: القيادة الإسرائيلية ترغب في عقد صفقة أسرى والسياسيون يريدون الحرب

كشفت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية، عن وجود خلافات بين المستويين السياسي والعسكري حول صفقة تبادل …