محمود عطية عن تطاول الزند على النبي: أنتظر الرد من الله

طمئن الدكتور محمود عطية، البرلماني السابق الغاضبين من تطاول أحمد الزند، وزير العدل في عهد الانقلاب، على “النبي”، بتأكيده أن متكفل بالرد على هذه الأشكال.

وكان الزند، قد أكد أنه لن يتنازل فى القضايا المنظورة أمام القضاء بحق الصحفيين، قائلاً :”إنشالله” يكون النبي صلى الله عليه وسلم”، وهو ما أثار موجة غضب واسعة، وصلت لحد المطالبة بعزله ومحاكمته.

وقال عطية في تصريح خاص لـ”علامات”: “لما كانت الإساءة فى حق الله فكان الله يقول لرسوله قل …كذا فكان سورة الكافرون والإخلاص والمعوذتين” .

وتابع: “لكن الإمام الرازى يقول ولما كانت الإساءة فى حق النبى قال الله لا تتكلم انا الذى أرد عنك ..فكانت سورة المسد ..مختتمًا “أقول أنتظر الرد من الله”.

شاهد أيضاً

مصر.. تسهيلات ضريبية للمحامين خوفاً من التصعيد

شهدت العلاقة المتوترة بين نقابة المحامين والحكومة المصرية جولة جديدة من المفاوضات خلال الساعات الماضية، …