مسؤول أمريكي سابق: ترامب خطر على ديمقراطيتنا وأدعو لعدم انتخابه مرة أخرى

اتهم وزير الدفاع الأمريكي السابق “مارك إسبر”، الرئيس السابق “دونالد ترامب” الذي أقاله من منصبه قبل أشهر من مغادرته البيت الأبيض، بأنه كان يمثل تهديدا للديمقراطية.

وأشار بحسب ما نقلته صحيفة “الإندبندنت”، إلى أن أفعال “ترامب” أدت إلى أعمال الشغب في مبنى الكونجرس الأمريكي “الكابيتول”، العام الماضي، معربا عن أمله بألا يترشح للانتخابات الرئاسية في عام 2024.

وقال “إسبر”: “أعتقد أنه بالنظر إلى أحداث 6 يناير 2021 وإلى كيفية تقويضه لنتائج الانتخابات، فقد حرض الناس على القدوم إلى العاصمة، وأثارهم غضبا ذلك الصباح، وفشل في ضبطهم. بالنسبة لي، هذا يهدد ديمقراطيتنا”.

وحول ترشح “ترامب” في الانتخابات القادمة قال: “آمل أن تتمكن القاعدة الجمهورية من معرفة ذلك، بينما دفع الرئيس ترامب بالكثير من الأفكار الجمهورية التقليدية ومن بينها حكومة أصغر، ضرائب أقل، جيش أقوى، أمن حدودي.. هناك مرشحون آخرون يمكن أن يترشحوا يمكن أن يفعل ذلك دون انقسام الشعب، ودون خلق مثل هذا التوتر داخل البلاد”.

وكشف الوزير الأمريكي السابق أن أقرب المستشارين العسكريين لـ”ترامب” شاركوا في محاولة لإحباط أسوأ دوافع رئيسه أثناء توليه المنصب، مؤكدا أنه “في العام الأخير من إدارة ترامب، منعنا أشياء سيئة حقا من الحدوث، أشياء خطيرة كان من الممكن أن تقود البلاد في اتجاه مظلم”.

وقبل أيام من إعلان هزيمته الرسمية بالانتخابات أمام منافسه “جو بايدن”، أعلن الرئيس الأمريكي السابق إقالة “إسبر”، في نوفمبر 2020، وذلك بعد أن أغضبه حين عارض استخدام الجيش لمواجهة الاحتجاجات في الشوارع ضد العنصرية، وموقفه من حلف شمال الأطلسي “ناتو”.

Comments

comments

شاهد أيضاً

إدارة الحوار الوطني في مصر تعلن تشكيلها ونشطاء “حوار مين يا حمار”!

أعلنت إدارة الحوار الوطني الأحد 26 يونيو 2022، الذي دعا له عبد الفتاح السيسي التشكيل …