مسؤول أوروبي: أفغانستان مازالت تمثل تهديدا لنا لذا يجب إقامة علاقات مع طالبان


قال تشارلز فرايز، نائب أمين عام الأمن والدفاع المشترك بالعلاقات الخارجية للاتحاد الأوروبي، إنه يتعين على الاتحاد إقامة علاقات مع طالبان ضمن شروط محددة.

وشدد فرايز في تصريح صحفي من العاصمة البلجيكية بروكسل، الخميس، على ضرورة أن يبني الاتحاد الأوروبي قوته العسكرية الخاصة به واستخدامها عند الحاجة.

وأضاف أن أفغانستان ليست مجرد “حرب أمريكية”، وأن دول الاتحاد لم تكن هناك وفقًا للمادة الخامسة لحلف “الناتو” فقط، بل شاركت أيضًا في المهمة لمصالحها الخاصة.

وأشار إلى أن تهديدات مثل الإرهاب والهجرة غير النظامية وتهريب المخدرات تثير قلق الاتحاد، وأوضح: “هذه التهديدات لا تزال قائمة، لذلك سيكون من الضروري إقامة علاقة مشروطة مع طالبان”.

وبيّن المسؤول الأوروبي أن العلاقة المشروطة المذكورة ستكون ممكنة في المقام الأول مع استمرار وجود الاتحاد الأوروبي في أفغانستان.

وتابع: “بعد سنوات من الالتزامات العسكرية القوية من الاتحاد الأوروبي وأكثر من 17 مليون يورو من المساعدات الاقتصادية، وجدنا أنفسنا نتبع قرارات أمريكية ليس فقط في عمليات الإجلاء من أفغانستان، بل أيضًا في مجالات أوسع”.


Comments

comments

شاهد أيضاً

بينيت: تطور عسكري وأمني مع المغرب يشمل التدريبات والاستخبارات الحربية

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، “نفتالي بينيت”، إن زيارة وزير الدفاع “بيني جانتس” للمغرب كانت هامة، …