مستشار خامنئي: قرار بوتين لن يغيّر التعاون بيننا

 

أكّد علي أكبر ولايتي المستشار الأول للمرشد الإيراني علي خامنئي، اليوم الثلاثاء، أنّ قرار الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، حول تخفيض عدد قوات بلاده في سوريا، لن يغير التعاون القائم بين القوات الإيرانية والسورية والروسية وحزب الله(اللبناني).

جاء ذلك خلال تصريح صحفي، عقب لقائه نائب وزير خارجية النظام السوري، فيصل المقداد، في العاصمة الإيرانية طهران، حيث وصف ولايتي القوات الروسية والإيرانية والسورية وحزب الله باللبناني بـ”الحلفاء”.

وأضاف ولايتي، أنّه تباحث مع المقداد، حول التعاون القائم بين بلاده ودمشق، وحماية حقوق السوريين، والحفاظ على وحدة أراضي الدولة السورية، إضافة إلى منح الشعب السوري فرصة تحديد مصيره بنفسه.

ونوّه إلى أنّ روسيا ستخفض عدد قواتها الجوية فقط، مع الحفاظ على قواعدها في سوريا، لافتاً أنّ موسكو ستشارك في مكافحة “الإرهابيين”، عندما يستدعي الأمر ذلك.

وأشار المسؤول الإيراني إلى إحراز قوات النظام السوري وحلفائه، تقدّماً ميدانياً على الأرض، موضحاً أنّ بدء تنفيذ اتفاق “وقف الأعمال العدائية” في سوريا قبل أكثر من أسبوعين، ساهم في تقوية الموقفين الروسي والإيراني.

شاهد أيضاً

منظمات حقوقية: سجناء مصر يدخلون الشتاء مجردين من الأمتعة والأغطية

حذرت منظمات حقوقية مصرية، بينها الشبكة المصرية لحقوق الإنسان، من أن السجناء والمعتقلين في مصر …