مستوطنون يدنسون المسجد الإبراهيمي وينظمون حفلا موسيقيا وطقوسا تلمودية داخله

أدى مستوطنون إسرائيليون، مساء الأحد، طقوسا تلمودية احتفالية داخل حرم المسجد الإبراهيمي بالقدس المحتلة، وأقاموا حفلا موسيقيا في أروقته.

وأظهر مقطع فيديو تداوله ناشطون، قيام أعداد كبيرة من المستوطنين بممارسة هذه الطقوس في ساحات الحرم الإبراهيمي.

وأغلقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي كافة المداخل المؤدية إلى المسجد، وحولت محيطه إلى ثكنة عسكرية، وانتشر المئات من جنود وآليات الاحتلال في المكان.

ويقع المسجد الإبراهيمي، الذي يُعتقد أنه بُني على ضريح النبي إبراهيم عليه السلام، في البلدة القديمة لمدينة الخليل الخاضعة لسيطرة الاحتلال الإسرائيلي، والتي يسكنها نحو 400 مستوطن، يحرسهم قرابة 1500 جندي.

ومنذ 1994، يُقسّم المسجد الإبراهيمي إلى قسمين، أحدهما خاص بالمسلمين والآخر أُعطي لليهود، إثر قيام مستوطن بقتل 29 مسلمًا أثناء تأديتهم صلاة الفجر في 25 فبراير من العام ذاته.

وتسمح سلطات الاحتلال لليهود بدخول الجزء الخاص بالمسلمين كاملا 10 أيام في السنة، وذلك خلال الأعياد اليهودية.

 

شاهد أيضاً

السلطة الفلسطينية تطلق حملة مسعورة لوأد الحالة الثورية بالضفة

شكلت الحالة الثورية التي تصاعدت مؤخرًا في الضفة الغربية المحتلة، عامل إزعاج وتوتر لدى قادة …