مسلمة تشتكي مطعما بأمريكا بعد تقديم وجبة خنزير لطفلها بشكل متعمد

قالت أمّ مسلمة إن عاملًا في مطعم ماكدونالدز بولاية ماساتشوستس الأمريكية وضع قطعة من لحم خنزير مقدد عمدًا في شطيرة سمك طلبتها لأحد أطفالها.

وقدّم مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية (كير) شكوى تمييز نيابة عن المرأة، جاء فيها: “من المعروف أن الإسلام يحرم على المسلمين أكل لحم الخنزير، وتعمد وضعه في الشطيرة هو محاولة للإهانة والإذلال والتسبب في الضيق للمرأة وأطفالها الصغار”.

وأفادت الدعوى بأن التجربة دفعت الطفل إلى التساؤل “لماذا فعلوا هذا؟ هل يكرهوننا؟”، وقالت غدير الأحمر: “جعلتني ماكدونالدز أنا وأولادي نشعر بأننا غير مرغوب فينا وبلا قيمة، لا لسبب آخر سوى معاقبتنا على إيماننا ومعتقداتنا الدينية”.

وتابعت “هذا يؤلمنا حقًّا، يتساءل أطفالي الآن عما إذا كانوا غير مرحب بهم في بلدهم، يسألونني: هل يكرهوننا، كيف يفترض أن أجيب عن هذا السؤال؟”.

 وقال موقع (سي بي أس نيوز) الأمريكي إن الأم التي ترتدي الحجاب والعباية، دخلت المتجر في 29  يونيو من العام الماضي مع ابنيها التوأم اللذين يبلغان من العمر 7 سنوات، وطلبت شطيرة سمك عادية، وطلبت من أحد أطفالها أن يكرر الطلب للعاملة في حال لم يفهموا لهجتها.

وأظهرت نسخة من إيصال الدفع المرفق بالشكاية، أن العامل فرض على الأسرة 1.59 دولارًا مقابل  شريحتين من لحم الخنزير المقدد.

ونقل تقرير (سي بي أس) عن باربرا دوجان، محامية (كير) قولها “إن إقامة الدعوى هي الخطوة الأولى في عملية المطالبة بتعويضات مالية”، وإنها “تأمل أن يدفع الحادث ماكدونالدز إلى تدريب عمالها بشكل أفضل لمنع وقوع حوادث مماثلة في المستقبل”.

وقالت في بيان: “التمييز الديني في مكان عام هو أمر مخالف للقانون ومستهجن أخلاقيا”، واعتبرت أنه “لا يوجد ما هو أسوأ من العبث بطعام طفل صغير”.

 

Comments

comments

شاهد أيضاً

سي أن أن: حديث بايدن عن المهدي المنتظر تمهيدا لاستهداف “الإسلام السني”

قال الإعلامي العراقي، سفيان السامرائي، إن تصريحات الرئيس الأمريكي، جو بايدن حول “المهدي المنتظر” يؤكد …