مسلمة محجبة تتعرض لتمييز عنصري في أحد المسابح بفرنسا

وثقت مدونة مسلمة عبر حسابها على تيك توك، تعرضها لاعتداء عنصري في أحد المسابح بفرنسا، بعد أن طالبتها إحدى النساء بخلع حجابها.

وقصدت الناشطة لينا ديلبورت المسبح من أجل تصوير إحدى منتجاتها الخاصة بالحجاب لبيعها، قبل أن تفاجئ بامرأة تطلب منها خلع حجابها وارتداء لباس السباحة العادي مثل الفرنسيين.

وقالت لينا إن ما حدث أصابها بالصدمة، لأنها لم تزعج أحدًا في البداية وكان هدفها هو التقاط بعض الصور فقط، قبل أن تتعرض لهذه العنصرية، لأنها مسلمة ومحجبة.

واستنكرت لينا ديلبورت حذف فيديو الحادثة من قبل تيك توك بعد كثرة التبليغات التي وصلته.

وعبر مغردون عن تعاطفهم مع المدونة مؤكدين أنها لم تفعل شيئًا سوى دفاعها عن القيم التي تعدّها أساسية في حياتها لأنها مسلمة بشكل عام ومحجبة بشكل خاص.

يذكر أن الحجاب كان قد احتل مكانة مركزية في الجدل الدائر خلال الانتخابات الرئاسية الأخيرة في فرنسا، حين اتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون منافسته اليمينية المتطرّفة مارين لوبان بالمخاطرة والسعي لإشعال “حرب أهلية” في فرنسا إذا صارت رئيسة للبلاد ونفّذت تعهدها بحظر الحجاب الإسلامي في الأماكن العامة.

وآنذاك، طالب ماكرون منافسته باحترام أهم مبادئ الدستور الفرنسي، وهو العلمانية التي يقوم عليها نظام الحكم وترتكز على الحرية لا غير، خاصة في الأماكن العامة.

وأضاف “فرنسا موطن التنوير ستكون أول دولة في العالم تحظر الرموز الدينية في الأماكن العامة. هذا ما تقترحينه، وهو غير منطقي”.

وقال ماكرون مخاطبًا لوبان “إنك تدفعين الملايين من مواطنينا إلى خارج الفضاء العام”، مضيفًا أن ذلك سيكون “قانون نبذ”.

لكن لوبان أظهرت تمسّكها بفكرتها المثيرة للجدل بشأن حظر حجاب الرأس الإسلامي الذي تعدّه “زيًا موحّدًا فرضه الإسلاميون”، لكنها شددت على أنها “لا تحارب الإسلام”.

 

وثقت مدونة مسلمة عبر حسابها على تيك توك، تعرضها لاعتداء عنصري في أحد المسابح بفرنسا، بعد أن طالبتها إحدى النساء بخلع حجابها.

وقصدت الناشطة لينا ديلبورت المسبح من أجل تصوير إحدى منتجاتها الخاصة بالحجاب لبيعها، قبل أن تفاجئ بامرأة تطلب منها خلع حجابها وارتداء لباس السباحة العادي مثل الفرنسيين.

وقالت لينا إن ما حدث أصابها بالصدمة، لأنها لم تزعج أحدًا في البداية وكان هدفها هو التقاط بعض الصور فقط، قبل أن تتعرض لهذه العنصرية، لأنها مسلمة ومحجبة.

واستنكرت لينا ديلبورت حذف فيديو الحادثة من قبل تيك توك بعد كثرة التبليغات التي وصلته.

وعبر مغردون عن تعاطفهم مع المدونة مؤكدين أنها لم تفعل شيئًا سوى دفاعها عن القيم التي تعدّها أساسية في حياتها لأنها مسلمة بشكل عام ومحجبة بشكل خاص.

يذكر أن الحجاب كان قد احتل مكانة مركزية في الجدل الدائر خلال الانتخابات الرئاسية الأخيرة في فرنسا، حين اتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون منافسته اليمينية المتطرّفة مارين لوبان بالمخاطرة والسعي لإشعال “حرب أهلية” في فرنسا إذا صارت رئيسة للبلاد ونفّذت تعهدها بحظر الحجاب الإسلامي في الأماكن العامة.

وآنذاك، طالب ماكرون منافسته باحترام أهم مبادئ الدستور الفرنسي، وهو العلمانية التي يقوم عليها نظام الحكم وترتكز على الحرية لا غير، خاصة في الأماكن العامة.

وأضاف “فرنسا موطن التنوير ستكون أول دولة في العالم تحظر الرموز الدينية في الأماكن العامة. هذا ما تقترحينه، وهو غير منطقي”.

وقال ماكرون مخاطبًا لوبان “إنك تدفعين الملايين من مواطنينا إلى خارج الفضاء العام”، مضيفًا أن ذلك سيكون “قانون نبذ”.

لكن لوبان أظهرت تمسّكها بفكرتها المثيرة للجدل بشأن حظر حجاب الرأس الإسلامي الذي تعدّه “زيًا موحّدًا فرضه الإسلاميون”، لكنها شددت على أنها “لا تحارب الإسلام”.

 

Comments

comments

شاهد أيضاً

معركة تغريدات بين علاء مبارك ومصطفى بكري واتهامات بالسرقة وقلة الأصل

على خلفية اتهام مصطفي بكري لرجل الأعمال نجيب ساويرس ببث فتنة لحديثه عن “فاعل” وراء …