مصادر: حماس لن ترشح قيادات صفها الأول بالانتخابات التشريعية


تميل حركة “حماس”، لخوض الانتخابات بقائمة تضم شخصيات من الصفوف التنظيمية الثانية والثالثة إلى جانب مستقلين، دون تقديم أي من رموزها وقيادات صفوفها الأولى.

وقالت مصادر مقربة من الحركة إنهم يميلون لترشيح قيادات من الصف الثاني والثالث وكفاءات وطنية ومستقلين في قائمتها للانتخابات التشريعية المقبلة المقررة في مايو/أيار المقبل، على عكس الحال في انتخابات العام 2006، والتي حصلت فيها على الأغلبية بـ76 مقعداً من أصل 132.

وذكرت المصادر لموقع “العربي الجديد”، أن شكل مشاركة “حماس” في الانتخابات التشريعية المقبلة، سيختلف عن انتخابات العام 2006، التي تصدر قادة صفها الأول القائمة الانتخابية.

ولكنها هذه المرة، حسب المصادر، ترغب في خوض الانتخابات، بقائمة تضم شخصيات من الصفوف التنظيمية الثانية والثالثة إلى جانب مستقلين ومن تسميهم “ذوي كفاءات”.

 وبالنسبة للانتخابات الرئاسية، لم تحسم “حماس” خيارها بعد، وفق المصادر، لكن الراجح حتى الآن، أن الحركة لن ترشح أحداً للمنصب، لكن من الممكن وضمن “توافقات وطنية” أن تدعم ترشح آخرين من خارجها، وتفضل أن يكون هناك مرشح توافقي فصائلي.

ومن المقرر أن تجرى الانتخابات الفلسطينية على 3 مراحل، تبدأ بالتشريعية في 22 مايو/أيار المقبل، ثم الانتخابات الرئاسية في 31 يوليو/تموز المقبل.

كما من المقرر أن تُعتبر نتائج انتخابات المجلس التشريعي، المرحلة الأولى، في تشكيل المجلس الوطني الفلسطيني، على أن يتم استكمال انتخابات المجلس الوطني في 31 أغسطس/آب المقبل.


Comments

comments

شاهد أيضاً

وزير الخارجية القطري: نسعى لعودة العلاقات الدافئة مع مصر

قال وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، إن بلاده تسعى إلى عودة …