مصر تعلن التخلص من 470 طناً من النفايات السامة المخزنة منذ 30 عاما!


علنت وزارة البيئة المصرية، التخلص من 470 طناً من النفايات السامة وعالية الخطورة كانت مخزنة ومهجورة في مدينة الصف بالجيزة جنوب البلاد منذ 30 عاما.
وكانت، الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة أعلنت التخلص الآمن من 470 طناً من مبيدات عالية الخطورة، كانت مخزنة ومهجورة بمخزن في منطقة الصف بالجيزة.
وأشارت إلى أن الوزارة اهتمت بالتخلص من المبيدات المخزنة عالية الخطورة، وتأمين تخزينها لحين التخلص منها بما يضمن سلامة المواطنين في المنطقة.
كما أوضحت خلال احتفالية نظمتها الوزارة، الثلاثاء، إلى أن هذه المبيدات والمواد الخطرة كانت بمثابة قنبلة موقوتة على مدار 30 عاما، مضيفة أنه تم العمل مع كافة الجهات، منها وزارة الاتصالات فيما يخص التخلص الآمن من المخلفات الإلكترونية، ووزارة الصحة للتخلص الآمن من النفايات الطبية، ووزارة الكهرباء للتخلص من بعض زيوت المحولات الكهربية، والتخلص من الجزء المتبقي من المبيدات بالتعاون مع وزارة الزراعة.
وأكدت الوزيرة أنه تم التخلص من كافة المخلفات الناتجة عن تنفيذ هذه العملية ونقلها لتحرق خارج مصر في أفران خاصة في السويد وفرنسا، كما تم تطهير المخزن بالكامل.
إلى ذلك ذكرت الوزارة أنها تخطط للتخلص الآمن من ألف طن من المبيدات المحظورة ومنتهية الصلاحية، منها 220 طناً في ميناء الأدبية بالسويس، و430 طنا بمنطقة الصف بالجيزة و350 طنا في مناطق أخرى.
“مبيدات زراعية”
من جانبه، كشف الدكتور محمد إبراهيم عبد المجيد رئيس لجنة المبيدات بوزارة الزراعة أن هذه النفايات مبيدات زراعية أوقفت مصر استيرادها منذ العام 1972.
وقال فى تصريحات للعربية نت أنه نتيجة لتراكمات هذه الملوثات والاستخدام العشوائي لها على مدار سنوات كان من الضروري التخلص الآمن والكامل منها لتحقيق التوازان البيئي والحفاظ على صحة الإنسان والحيوان، مؤكدا أنه سيتم التخلص النهائي من الكمية المتبقية من تلك الملوثات والتي تبلغ حوالي 300 طن.
وكانت وزارة البيئة قد وقعت قبل 3 سنوات عقدا لإعادة تعبئة وشحن والتخلص الآمن من 220 طنا من مبيدات اللاندين عالية الخطورة والمحظور تداولها كانت مخزنة بميناء الأدبية بالسويس منذ العام 1998.

Comments

comments

شاهد أيضاً

تراجع أعداد خريجي كليات الطب الامريكية من دول مسلمة بسبب “إسلاموفوبيا” ترامب

كشفت دراسة أمريكية، تراجع عدد خريجي الكليات الطبية الأجانب الوافدين إلى الولايات المتحدة من دول …