معركة تغريدات بين علاء مبارك ومصطفى بكري واتهامات بالسرقة وقلة الأصل

على خلفية اتهام مصطفي بكري لرجل الأعمال نجيب ساويرس ببث فتنة لحديثه عن “فاعل” وراء حرائق الكنائس، والمطالبة بالتحقيق معه، اشتبك علاء مبارك مع مصطفي بكري في حرب تغريدات على تويتر.

علاء مبارك علق على مطالبة بكري بالتحقيق مع ساويرس قائلا: “سبحان الله طيب حد غيرك يطلب من النائب العام التحقيق عن نشر أخبار كاذبة تبقى مقبولة ده انت قولت أكاذيب عن الوالد رحمة الله عليه جزء منها ذكرها الأستاذ فريد في المحكمة ومن كتابك ! …قولتها لحضرتك قبل كده وما صدقتنيش إنك أستاذ ورئيس قسم ونموذج يُدرس في الـ —لا مؤاخذة. تحياتي يادرش”.

ورد مصطفى بكري على علاء مبارك قال له فيها: “‏إلى علاء مبارك.. أختار معاركي بدقة، ولن أنسى لك أنك حضرت أنت وشقيقك جمال عزاء والدتي في عام 2014 بمسجد عمر مكرم، وأعذرك في دفاعك عن ساويرس وأعرف الأسباب جيداً، وأعذرك، ربنا يهديك”.

لكن لم تمر عدة دقائق على كتابة بكري هذه التغريدة، حتى انبرى علاء مبارك للرد على منشور بكري، حيث قال في رده: “‏‎أستاذ مصطفى .. البقاء لله ورغم عمايلك وأكاذيبك إنما الواجب واجب وده الفرق؛ ده انت حتى لم تتواجد لتقديم واجب العزاء في الوالد رحمة الله عليه، في وقت البلد كلها حضرت للعزاء! حتى فى واجب العزاء حضرتك طلعت قليل الأصل. تحياتي”.

وعاد بكري ليرد مطالبا علاء مبارك أن يقف إلى جانب بلاده ويعطي رسالة للآخرين ويحول مبلغ الـ 429 مليون دولار التي يملكها هو وشقيقه إلي البنك المركزي المصري، بدلا من تركها في الخارج والبلد في حاجه إلي العملة الأجنبية.

ويقول له: “صدقني محدش حيقولك أنت ازاي حوشا من مصروفك 8 مليار جنيه في سنوات قليله، نحن بلد قانون ونعرف أن لكل مجتهد نصيب، نص مليار دولار يساعد برده!”.

جدير بالذكر أن الصحفي مصطفى بكري هاجم رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس بتغريدة قال فيها: “‏ماذا يريد نجيب ساويرس، ولماذا يسعى دوماً إلى إشعال الفتنة في الوطن، بينما الجميع في حالة حزن على ضحايا حريق الكنيسة من أهلنا وأطفالنا، يخرج علينا نجيب ساويرس ليقول إنه لن يتقبل العزاء إلا بعد معرفة الفاعل!، ورد ساويرس بنشر صور لبكري وهو يصافح كل رجال العصور والسياسة للتدليل علي تلونه.

كانت تغريدة نجيب ساويرس، الإثنين 15 أغسطس 2022، بشأن الحريق الذي اندلع في كنيسة “أبو سيفين” بمحافظة الجيزة في مصر، قد أثارت جدلاً على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما عبّر عن رفضه كتابة تعزية قبل معرفة تفاصيل الحادث.

زعم الملياردير المصري إلى أنه في صعيد مصر “لا نقبل العزاء قبل أن نعرف التفاصيل وأن نعرف الفاعل” وأضاف: “الله هو المنتقم! هو الذي سيأتي بحق الضحايا.. عزائي لمصر كلها بكل المسلمين والمسيحيين، لأن كل من يعبد الله حزين”

تغريدة ساويرس أثارت جدلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي، في حين اعتبرها البعض تصنع “فتنة”، بينما تساءل آخرون عن الصفة الدستورية لنجيب ساويرس.

في السياق ذاته، استنكر ناشطون تلميحات ساويرس، مقارنة بالتئام جميع الشخصيات الدينية والفنية البارزة في البلاد على الصلاة لأجل الضحايا والتبرع لذويهم.

مع ذلك أيد البعض ما جاء في تغريدة ساويرس، حيث قال أحد الحسابات ويدعى “العراب”، إن ساويرس “على حق. لا بد من الكشف عن السبب الحقيقي لاشتعال كنيسة أبو سيفين، وبلاش حكاية الماس الكهربائي، وبلاش حكاية الإسلاميين”.

وعلق الإعلامي عمرو أديب في برنامج “الحكاية” على ما صرح به الملياردير المصري، مشيراً إلى أنه يقدِّر غضب ساويرس، مستدركاً أن الأخير تفوه بكلام “يصعب فهمه، ويبدو أنه غاضب لكن لديه انطباعات أخرى”

أضاف: “قد يكون يعلم شيئاً لا نعلمه. يجب أن ننتظر نتائج التحقيقات حتى نعرف ما حدث، لكن الرواية المتداولة تشير إلى أن حادثاً وقع. فهل ساويرس لديه معلومات أخرى؟”

Comments

comments

شاهد أيضاً

معيط: مفاوضات صندوق النقد قد تنتهي في غضون شهر أو شهرين

قال وزير المالية محمد معيط لوكالة بلومبرج أن المفاوضات مع صندوق النقد الدولي قد تنتهي في …