مع احتمال حضور أمير قطر.. وزيرالدوحة يصل الرياض للتحضير للقمة الخليجية


وصل وزير الدولة للشؤون الخارجية القطري سلطان بن سعد المريخي إلى السعودية، الإثنين، ليترأس وفد بلاده في الاجتماع الوزاري التحضيري للقمة الخليجية المزمع عقدها بالرياض الثلاثاء، مع احتمال ضعيف بحضور أمير قطر للقمة.

قالت مصادر دبلوماسية عربية واسعة المعرفة، إن احتمالات حضور أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الجلسة الرئيسية للقمة الخليجية الثلاثاء بالرياض صارت “ضعيفة”، نقلا عن الأناضول.

ووصل الشيخ تميم العاصمة الرواندية كيغالي الإثنين لحضور حفل “جائزة الشيخ تميم الدولية للتميز في مكافحة الفساد.”

 

ورجحت المصادر المطلعة التي طلبت عدم ذكر هويتها، أن لا يحضر أمير قطر القمة الخليجية في الرياض الثلاثاء وذلك لسفره إلى رواندا.

 

وأوردت وكالة الأنباء القطرية الرسمية (قنا) أن المريخي “وصل الرياض ليترأس وفد دولة قطر المشارك في أعمال اجتماع الدورة 145 للمجلس الوزاري التحضيري للدورة الـ40 للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية”.

 

ورسميا، لم تعلن قطر حتى الساعة من سيمثلها في القمة التي تستضيفها العاصمة السعودية الرياض.

 

وتكتسب القمة الخليجية، التي تستضيفها الرياض في 10 ديسمبر/كانون الأول الجاري، أهمية كبيرة في ظل الآمال الكبيرة المُعلقة عليها لوضع حد للأزمة التي عصفت بمجلس دول التعاون الخليجي وهزت أركانه بشدة.

 

وفي 3 ديسمبر الجاري، تلقَّى أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد، دعوة من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز لحضور القمة، عن طريق عبد اللطيف بن راشد الزياني، الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي.

 

وفي وقت سابق، كشف وزير خارجية قطر محمد بن عبد الرحمن أن بلاده تجري مباحثات مع السعودية حول الأزمة الخليجية، معربا عن أمله بأن تثمر هذه المباحثات عن نتائج إيجابية.

 

وقال الوزير القطري: “انتقلنا من طريق مسدود في الأزمة الخليجية إلى الحديث عن رؤية مستقبلية بشأن العلاقة”.

 

ولفت بن عبد الرحمن إلى أن “المباحثات لم يعد الحديث فيها يدور عن المطالب 13 التعجيزية والمفاوضات تبتعد عنها”.

 

وأكد أن “شؤون قطر الداخلية لن تكون محل تفاوض مع أي طرف”، مضيفا: “لدينا سياستنا المستقلة”.

 

وتحدثت تقارير خلال الأسابيع القليلة الماضية، عن انفراجة قريبة بالأزمة الخليجية، بعد فرض حصار شامل على قطر من قِبل السعودية والإمارات والبحرين بالإضافة إلى مصر، منذ عام 2017، بدعوى دعم الإرهاب وهو ما نفته الدوحة بشدة، معتبرةً أنه للسيطرة على قرارها السيادي.


Comments

comments

شاهد أيضاً

إنتهاء صنع الغواصة الرابعة لصالح الجيش المصري في ألمانيا

أعلنت وسائل إعلام ألمانية انتهاء شركة “تيسين كروب” للأنظمة البحرية TKMS، من بناء الغواصة المصرية الرابعة “S44” من …