مفتي العسكر يهاجم السلفيين ويدافع عن قاسم أمين

واصل مفتي مصر السابق، على جمعة، الشهير بـ”مفتي العسكر”، تصريحاته وفتاويه والتعبير عن آرائه الدينية والسياسية المثيرة للجدل.

وهاجم جمعة، وفقا لصحيفة اليوم السابع المصرية، جزءا من رسالة الماجستير التي شارك في مناقشتها أمس الأربعاء، بكلية دار العلوم- جامعة القاهرة، وكانت بعنوان “الشيخ علي الخفيف وجهوده في الفقه الإسلامي”، قائلا: “ذكرت أن قاسم أمين نادى بحرية المرأة وخروجها عن بنود الإسلام وأحكامه وأنه طالب بخلع الحجاب”.

وتابع مفتي العسكر: “قاسم أمين لم يطالب بخروج المرأة عن أحكام الدين وطالب فقط بخلع النقاب.. والنقاب ليس فرضا لكن السلفية عاوزينه فرض عشان يكفروا الأمة ويكونوا أولى بالحكم”.

وأكد المفتي السابق، أن قاسم أمين لم ينادِ بتحرر المرأة من قيود الإسلام وأحكامه، قائلا للباحث: “أنت لم تقرأ شيئا لقاسم أمين وكل ما كتب عنه في هذا الصدد هو افتراء بين”.

واستنكر جمعة رجوع الباحث لمحمد قطب كمرجع لهذا الكلام، قائلا: “محمد قطب كان صحفيا وليس مرجعا أو عالما، وهاجم الجميع عند مقتل أخيه سيد قطب، على الرغم من أن سيد قطب نفسه قال: مفيش نظام في العالم ميقتلنيش وكل الأنظمة كفار”.

وعلق مفتي العسكر على جملة في رسالة الماجستير تقول: “بلاد الغرب عملت على إحلال مبادئها في الناحية العلمية المصرية وإضعافها”، قائلا للباحث: “أنت بكده بتشتم في الإسلام ومصر والعلماء من غير ما تقصد. إوعى تكون من الجماعات إياها”.

وقال جمعة عندما رد عليه الباحث بقوله “أنا تلميذ الدكتور علي جمعة”: “كل واحد عاوز يهرب من الإرهاب يقولك أنا تلميذ على جمعة”.

شاهد أيضاً

إسرائيل: فرصة التطبيع مع السعودية تتلاشى لصعوبة موافقة أمريكا على شروطها

تتواصل التحذيرات الإسرائيلية من تراجع مسار التطبيع مع الدول العربية، سواء بسبب التشريعات القانونية المتطرفة، …