مقتل جنرال من الحرس الثورى الإيرانى في حلب

 

أعلنت وكالات إيرانية مقتل جنرال آخر من الحرس الثوري، وهو العميد حسن علي شمس آبادي، الذي لقي مصرعه بمعارك ريف حلب، وهو من مدينة شمس آباد التابعة لمحافظة خراسان، في حين كشف مسؤول بالخارجية الإيرانية أن المرشد الإيراني علي خامنئي “لا يقبل برحيل الأسد”.

ووفقا لوكالة “بولتن نيوز”، لقي شمس آبادي مصرعه الاثنين أثناء تأديته “مهمة استشارية”، حيث تم إرساله إلى سوريا، بعد يوم من تقاعده من الحرس الثوري.

كما نشرت وكالات إيرانية تقارير مصورة عن تشييع العقيد أحمد كودرزي، وهو من “فيلق 27” التابع للحرس الثوري في طهران، الذي قتل في معارك، السبت الماضي.

من جهتها، نشرت مواقع إيرانية خبرا عن مراسم تكريم للعقيد حمزة كاظمي، والذي قتل أثناء معارك ميليشيات الحرس الثوري مع فصيل من الجيش الحر في تلة الطامورة، بريف حلب.

شاهد أيضاً

صفقة “إف-16”.. أردوغان يقدم الاختبار الأخير لبايدن قبل اتجاهه نحو موسكو وبكين

قال موقع نيوزلوكس الأمريكي، إن التحالف التركي الأمريكي يواجه مشاكل في عدد من المجالات، مشيرًا …