مقتل قيادي عسكري بارز من حزب الله في حلب

أفادت مصادر صحفية لبنانية بمقتل أحد القياديين العسكريين البارزين في ميليشيات حزب الله بحلب مؤخرًا.

وقد أكدت صحيفة “النهار” اللبنانية أن حاتم حمادة قضى ليل الأحد الاثنين مع عدد من عناصر حزب الله في معركة استعادة الوحدات السكنية في ريف حلب، تحديدًا في المجمع السكني المعروف باسم الـ1070، وذلك بعد سيطرة قوات النظام السوري وميليشيات حزب الله على المشروع.

يذكر أن حاتم حمادة، المعروف باسم “الحاج علاء 125″، هو المعاون العسكري لخليفة المسؤول العسكري القتيل مصطفى بدر الدين، ومن القادة البارزين في الجناح العسكري لحزب الله، ويُعتبر من الوجوه السرية القليلة الظهور وأحد القريبين أيضًا من القائد العسكري القتيل “علاء البوسنة”، وكان له دور بارز إلى جانب قوات النظام السوري في معارك مناطق القلمون في ريف دمشق، إضافة إلى مناطق أخرى، وتردد أنه تولى سابقًا منصب “نائب المسؤول الجهادي في حزب الله”.

وفي المعلومات أن عبوة ناسفة انفجرت في السيارة التي كان يستقلها حمادة مع عدد من ميليشيات الحزب، عرف بينهم القائد الميداني “ساجد كفرملكي” لدى تفقدهم المشروع بعد السيطرة عليه.

وأكدت المصادر أن إصابة “ساجد” ليست خطيرة. وذكرت “النهار” نقلاً عن مصادر مقربة من حزب الله أن حاتم حمادة شارك في معارك القصير والضبعة ويبرود ورنكوس وقارة وفليطة ودير عطية ومعلولا والزبداني وتدمر والقلمون والراموسة والكلية الحربية والحاضر وبيانون ونبل والزهراء، وقاد عمليات أمنية عدة، قبل أن يلقى حتفه في حلب.

شاهد أيضاً

هنية: طوفان الأقصى فرض معادلات جديدة للقضية الفلسطينية وللمنطقة

قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، إسماعيل هنية، إن “(طوفان الأقصى) رسم معادلات …