مقتل مدنيين على الحدود السعودية بقذائف صاروخية من اليمن

قتل جندي سعودي وآخر مدني، إثر سقوط قذائف صاروخية، أطلقت من اليمن، داخل الأراضي السعودية، في حادثين منفصلين.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، عن المتحدث الأمني لوزارة الداخلية، منصور التركي، قوله إن “الجندي عبد الإله عبد الله حمود الشهراني، استشهد صباح السبت، بعد أن تعرضت إحدى دوريات حرس الحدود السعودي، في مدينة ظهران (شرقي)، لمقذوف عسكري، أطلق من داخل الأراضي اليمنية، بينما كانت تؤدي مهامها الأمنية”، وفق ما ذكرته الوكالة الأحد.

وفي حادث منفصل، قال الدفاع المدني السعودي، في تغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع “تويتر” ‏إن، “مقذوف عسكري أطلق من داخل اليمن، وسقط على مدينة نجران (جنوبي غربي)، أسفر عن مقتل مُقِيم”، دون أن يحدد جنسيته.

وتكرر خلال الأشهر القليلة الماضية، سقوط القذائف الصاروخية، في الأراضي السعودية. وعادة ما يتم اتهام مسلحي جماعة “أنصار الله” (الحوثيين)، بإطلاق هذه القذائف من اليمن.

وتدور في عدة محافظات يمنية، منذ مارس الماضي، معارك بين جماعة “الحوثيين”، وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة، والقوات الحكومية و”المقاومة الشعبية”، التابعة للرئيس هادي، من جهة أخرى.

ومنذ 26 مارس الماضي يواصل “التحالف العربي” بقيادة السعودية، قصف مواقع تابعة لـ”الحوثيين”، و”قوات صالح”، ضمن عملية “عاصفة الحزم” العسكرية، التي أعقبها بعملية “إعادة الأمل”، التي قال إن من أهدافها شق سياسي متعلق باستئناف العملية السياسية في اليمن، بجانب التصدي للتحركات والعمليات العسكرية لـ”الحوثيين”، وعدم تمكينها من استخدام الأسلحة.

Comments

comments

شاهد أيضاً

معيط: مفاوضات صندوق النقد قد تنتهي في غضون شهر أو شهرين

قال وزير المالية محمد معيط لوكالة بلومبرج أن المفاوضات مع صندوق النقد الدولي قد تنتهي في …