مقتل وإصابة 65 فى تفجير ببغداد

 

قتل 15 شخصاً وأصيب 50، في هجوم انتحاري بشاحنة صغيرة ملغومة أمس الأربعاء في مدينة الصدر، في العاصمة العراقية بغداد، التي يقطن فيها أنصار مقتدى الصدر، الذين نظموا تظاهرات خلال الأيام الماضية ضد مفوضية الانتخابات، مطالبين بتغييرها.

وقال النقيب في شرطة العاصمة، نزهان الخضر إن «سيارة مفخخة يقودها انتحاري، انفجرت قرب معارض سيارات منطقة الحبيبية التابعة لمدينة الصدر شرقي بغداد».

وأضاف الخضر أن «سيارات الإسعاف هرعت إلى مكان التفجير ونقلت القتلى والجرحى إلى المستشفيات القريبة». ولفت إلى أن «عددا من سيارات المدنيين والمحال التجارية تضرر نتيجة التفجير».

إلى ذلك، شنت قوى وشخصيات دينية وسياسية سنية في العراق، هجوماً لاذعاً، ضد رئيس الوقف السني بالوكالة عبد اللطيف الهميم، مطالبة رئيس الحكومة، حيدر العبادي بإعفائه من منصبه جراء فضيحة تنصت وزرع كاميرات سرية في الوقف، إضافة إلى مخالفات وتجاوزات مزعومة. 

شاهد أيضاً

هنية: طوفان الأقصى فرض معادلات جديدة للقضية الفلسطينية وللمنطقة

قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، إسماعيل هنية، إن “(طوفان الأقصى) رسم معادلات …