مقتل 26 من عناصر طالبان في معركة بين اثنين من كبار قادتها غربي أفغانستان

قُتل ما لا يقل عن 26 مسلحًا من حركة طالبان في أحدث معركة بين اثنين من كبار قادة الحركة في إقليم هيرات غرب أفغانستان. ونقلت وكالة أنباء (خامه برس) الأفغانية عن مسئولين أمنيين محليين، قولهم أن الاشتباكات بين اثنين من كبار قادة طالبان- الملا عبد الصمد والملا نانجالي- اندلعت بعد ظهر أمس الاثنين فى منطقة شينداند.

وقال مسئول أمني محلى، شريطة عدم الكشف عن هويته، إن ما لا يقل عن 15 مسلحًا ينتمون إلى الملا نانجالي و11 مسلحًا ينتمون إلى الملا عبد الصمد قتلوا أثناء هذه الاشتباكات، موضحًا أن هذا الاقتتال اندلع بسبب خلافات حول قيادة الحركة.

وتولى الملا منصور قيادة طالبان بعد إعلان وفاة زعيمها التاريخي ومؤسسها الملا محمد عمر في يوليو الماضي، بينما رفض بعض كبار القادة مبايعته معتبرين أن عملية تعيينه كانت متسرعة ومنحازة. يشار إلى أن اختيار الملا منصور المثير للجدل كقائد أعلى جديد طالبان أدى إلى اتساع الفجوة بين قادة طالبان الذين غالبًا ما يدخلون في صراعات مميتة.

شاهد أيضاً

جماهير تونس ترفع علم فلسطين في الدقيقة 48 للتذكير باحتلالها

رفع مشجعون تونسيون أعلاما أخرى لفلسطين وارتدوا شارات بألوان “الكوفية الفلسطينية”- جيتي رفعت الجماهير التونسية …