منظمة بريطانية: نتخذ إجراءات لمحاكمة إسرائيل أمام الجنائية الدولية بعد مقتل “أبوعاقلة”

قالت منظمة بريطانية، إنها سترفع جريمة قتل مراسلة قناة “الجزيرة” شيرين أبو عاقلة، أثناء تغطيتها اقتحام مخيم جنين، إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، صباح الأربعاء، عن استشهاد الزميلة الصحفية شيرين أبو عاقلة جراء إصابتها برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال عدوانه على مدينة جنين، وإصابة الصحفي علي السمودي بالرصاص الحي في الظهر.

وكانت قوة إسرائيلية، قد اقتحمت مدينة جنين، وحاصرت منزلا لاعتقال فلسطيني، ما أدى إلى اندلاع مواجهات واشتباكات مسلحة مع عشرات الفلسطينيين.

 وقال المركز الدولي للعدالة للفلسطينيين، (ICJP)، ومقره لندن، إن مقتل أبو عاقلة وإصابة الصحفي علي السمودي بالرصاص يسلط الضوء على الحاجة إلى اتخاذ إجراءات عاجلة من قبل المحكمة الجنائية الدولية.

وأوضح المركز أنه سيسعى جنبا إلى جنب مع الاتحاد الدولي للصحفيين ونقابة الصحفيين الفلسطينيين إلى إضافة جريمة مقتل أبو عاقلة وإصابة السمودي للشكوى المعروضة بالفعل أمام المحكمة الجنائية الدولية في 25 أبريل 2022 بشأن القتل المستهدف للصحفيين.

والمركز الدولي للعدالة للفلسطينيين هو منظمة مستقلة مقرها لندن، تتألف من محامين وأكاديميين وسياسيين يسعون لتحقيق العدالة للشعب الفلسطيني.

وفي وقت سابق، أعلنت النيابة العامة الفلسطينية، الأربعاء، أنها باشرت بإجراءات التحقيق في جريمة إعدام قوات الاحتلال الإسرائيلي، أبو عاقلة، واستهداف السمودي.

وأوضحت النيابة العامة في بيان صحفي، أنها ستتابع القضية من خلال نيابة الجرائم الدولية المختصة بتوثيق الجرائم الداخلة باختصاص المحكمة الجنائية الدولية، تمهيدا لإحالتها لمكتب المدعي العام في المحكمة الجنائية الدولية.

 

 

 

قالت منظمة بريطانية، إنها سترفع جريمة قتل مراسلة قناة “الجزيرة” شيرين أبو عاقلة، أثناء تغطيتها اقتحام مخيم جنين، إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، صباح الأربعاء، عن استشهاد الزميلة الصحفية شيرين أبو عاقلة جراء إصابتها برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال عدوانه على مدينة جنين، وإصابة الصحفي علي السمودي بالرصاص الحي في الظهر.

وكانت قوة إسرائيلية، قد اقتحمت مدينة جنين، وحاصرت منزلا لاعتقال فلسطيني، ما أدى إلى اندلاع مواجهات واشتباكات مسلحة مع عشرات الفلسطينيين.

وقال المركز الدولي للعدالة للفلسطينيين، (ICJP)، ومقره لندن، إن مقتل أبو عاقلة وإصابة الصحفي علي السمودي بالرصاص يسلط الضوء على الحاجة إلى اتخاذ إجراءات عاجلة من قبل المحكمة الجنائية الدولية.

وأوضح المركز أنه سيسعى جنبا إلى جنب مع الاتحاد الدولي للصحفيين ونقابة الصحفيين الفلسطينيين إلى إضافة جريمة مقتل أبو عاقلة وإصابة السمودي للشكوى المعروضة بالفعل أمام المحكمة الجنائية الدولية في 25 أبريل 2022 بشأن القتل المستهدف للصحفيين.

والمركز الدولي للعدالة للفلسطينيين هو منظمة مستقلة مقرها لندن، تتألف من محامين وأكاديميين وسياسيين يسعون لتحقيق العدالة للشعب الفلسطيني.

وفي وقت سابق، أعلنت النيابة العامة الفلسطينية، الأربعاء، أنها باشرت بإجراءات التحقيق في جريمة إعدام قوات الاحتلال الإسرائيلي، أبو عاقلة، واستهداف السمودي.

وأوضحت النيابة العامة في بيان صحفي، أنها ستتابع القضية من خلال نيابة الجرائم الدولية المختصة بتوثيق الجرائم الداخلة باختصاص المحكمة الجنائية الدولية، تمهيدا لإحالتها لمكتب المدعي العام في المحكمة الجنائية الدولية.

 

 

 

Comments

comments

شاهد أيضاً

شركات صناعة السيارات العالمية توقف صادراتها لمصر بسبب الدولار

أوقفت بعض شركات صناعة السيارات الأجنبية صادراتها إلى مصر بسبب الضوابط على الواردات التي أعلنتها …