مواجهة الثأر والقمة بين الأهلى والشرطة بالدورى المصرى

 يتطلع الأهلى إلى مواصلة صدارته لمسابقة الدورى الممتاز حين يحل فى الثامنة مساء اليوم “الأحد” ضيفاً على نظيره اتحاد الشرطة على ملعب بتروسبورت بالتجمع الخامس ضمن الجولة الـ23 من عمر المسابقة. الأحمر يتصدر الترتيب برصيد 47 نقطة وبفارق 6 نقاط عن غريمه الزمالك الذى يخوض مباراة صعبة غدا أمام الإسماعيلى،ويأمل فى حصد الفوز الثالث له على التوالى والخامس عشر هذا الموسم للإبقاء على فارق النقاط الست التي تفصله عن أبناء ميت عقبة ومواصلة المشوار نحو استعادة اللقب المحلى.

وتقابل الفريقان 11 مرة من قبل فاز الأهلى 8 مرات وتعادلا فى مباراتين وفاز الشرطة فى مباراة واحدة موسم 2008_2009 بهدف من ركلة جزاء أحرزها أحمد دويدار مدافع الزمالك الحالى،وتعتبر نتيجة الدور الأول هذا الموسم هى الأكبر فى تاريخ الناديين بعد أن انتهت بفوز الأحمر بسبعة أهداف لثلاثة.

الأهلى يستعيد خلال مباراة الليلة جهود بعض عناصره الأساسية،وهم عبد الله السعيد ورمضان صبحى ومؤمن زكريا بعد انتهاء إيقافهم وغيابهم عن مباراة ديروط الأخيرة بكأس مصر،بجانب لاعب الوسط حسام عاشور بعد غيابه عن المشاركة مع الفريق منذ مباراة المقاصة بسبب الإصابة فى العضلة الخلفية.

الهولندى مارتن يول المدير الفنى للفريق،طالب اللاعبين بتقديم أداء رجولى أمام المنافس وحثهم على تقديم أفضل ما لديهم مع تفادى الأخطاء تماما وأن يكون لقاء الليلة بروفة هامة قبل السفر لتنزانيا وملاقاة يانج أفريكانز يوم السبت المقبل فى ذهاب دور الستة عشر للبطولة الإفريقية،،وأوضح الخواجة أيضا أن المنافس لن يكون صيدا سهلا مثلما حدث فى مباراة الدور الأول وسيُقاتل لتحقيق نتيجة إيجابية ومحاولة رد الاعتبار خاصة فى وجود مديره الفنى هانى رمزى.

ينتظر أن يخوض الأهلى اللقاء بتشكيل مكًون من شريف إكرامى وحسين السيد وأحمد حجازى ورامى ربيعة وأحمد فتحى وحسام عاشور وحسام غالى وعبد الله السعيد ومؤمن زكريا ورمضان صبحى وعمرو جمال أو(جون انطوى)،فى الهجوم. فى المقابل، يدخل الشرطة صاحب المركز الـ16 لقاء الليلة ولا بديل أمامه سوى تحقيق نتيجة إيجابية وعدم الخسارة مجددا أمام الأهلى إذا كان يرغب فى الهروب مبكرا من دائرة الهبوط،وحرص هانى رمزى مؤخرا على تأهيل اللاعبين نفسيا وبدنيا وطالبهم برد الاعتبار ونسيان نتيجة الدور الأول التى خرسها الفريق الشرطى بنتيجة (3/7) وأن أمامهم فرصة ثمينة. يفقد الشرطة جهود الثنائى سعيد كمال ومحمد عادل بسبب الام العضلة الخلفية التى داهمتهما خلال التدريبات الأخيرة ،فيما يعود لاعب الوسط محمد بسيونى بعد شفاؤه من شد السمانة بجانب خالد سطوحى وعماد حلمى.

Comments

comments

شاهد أيضاً

وكالة بلومبرج: كأس العالم في قطر سيجلب الخير للخليج كله بسبب منع الخمور!

قالت وكالة بلومبرج نقلا عن مشجعين ومسؤولي السياحة في دول الخليج المجاورة لقطر أنه من …