موسى أبومرزوق: نسعى لتجاوز الفتور القائم مع السعودية وطي الخلافات

قال رئيس مكتب العلاقات الدولية في حركة المقاومة الفلسطينية “حماس” موسى أبومرزوق، إن الحركة تسعى لتجاوز الفتور القائم مع السعودية وطوي ملف الخلافات بين الجانبين.

جاء ذلك، خلال مقابلة أجراها أبومرزوق مع وكالة سبوتنيك الروسية.

وأوضح  أبومرزوق أن “الفتور في العلاقات مع السعودية لا يزال قائماً ونسعى لتجاوزه”، مضيفا “المساعي من جانبنا ستستمر، ونحن نرجو أن نطوي هذا الملف، ولكن هذا يعتمد على السياسات السعودية وليس على حماس”.

وأكد رئيس مكتب العلاقات الدولية للحركة أن حماس “منفتحة على السعودية ولا تريد أي خلافات معها”، معقبا  “الحركة لم تصنع أي مشكلة بسبب المعتقلين في السعودية”.

وذكر أن “المعتقلين في السعودية أصبح لهم 5 سنوات ولم نصنع مشكلة ولن نصنع مشكلة، وهذا الملف بدأ بالتفكك وصولاً إلى علاقات جيدة مع المملكة”.

وأفاد بأنه “قبل التحسن بالعلاقات الإيرانية السعودية وتطورها، هناك انفراجات في مسألة المعتقلين، حيث خرج حتى الآن 8 أو 9 من السجون”.

ووصلت العلاقات بين السعودية و”حماس” لأسوأ مراحلها، على خلفية اعتقال الأخيرة للقيادي في الحركة محمد الخضري ونجله، ضمن حملة طالت عشرات الفلسطينيين، يحمل بعضهم الجنسية الأردنية، وإصدار أحكام حبس بحقّهم.

وفي أكتوبر الماضي، أعلنت الحركة الافراج عن الخضري بعد ثلاث سنوات من اعتقاله بالسجون السعودية.

 

شاهد أيضاً

طوفانُ الأقصى.. خطوةٌ نحوَ العيدِ الحقيقيِّ للأُمَّة

لا يأسَ مع الإيمان       الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله …