ناشطون لبنانيون لنصر الله: طارت الهيبة

تفاعل نشطاء لبنانيون وعرب مع وسم على موقع “تويتر”، هاجم جمهور حزب الله اللبناني وأسلوبه الذي وصفوه بـ”القمعي” ضد أي انتقاد للأمين العام للحزب حسن نصر الله. وأطلق نشطاء مجموعة “ميديا هاشتاج” اللبنانيون وسما حمل اسم “#طارت_الهيبة”، يهدف إلى إيصال رسالة لجمهور حزب الله بأن “سيدهم لم يعد هو ذاته الذي كان مقاوما”، بحسب النشطاء.

وأشاروا إلى أن “السيد المقاوم سابقا كان يجلّه اللبنانيون، ليس لأنه رجل دين في بيئته الشيعية وإنما لأنه مناهض للمشروع الإسرائيلي ومدافع عن القضية الفلسطينية”، مشيرين إلى أن “الهيبة طارت” مع تدخله في سوريا، ولا يحق لجمهور “المقاومة” تجاوز حد الاحتجاج خارج “تويتر” و”تضييع لبنان”.

وأشار مطلقو الهاشتاغ إلى أنه “لا يحمل أي صفة مذهبية، بل هو هاشتاج لبناني ولكل العرب، ضد كل طفيلة فتنوية وكل حراك مذهبي وكل ديمقراطية مستوردة من النظام السوري”.

وقالت المغردة هديل: “#طارت_الهيبة من يوم راحت معظم قياداتك دعس تحت أقدام ثوار سوريا”. فيما قال المغرد أبو روني: “#طارت_الهيبة من وقت ما ضيعت بوصلة فلسطين ودرت سلاحك عولاد بلادك ومن بعدا ع ولاد سوريا”.

ووجه أحد المغردين رسالة لجمهور حزب الله الذي يعمد للحرق والتخريب عند أي انتقاد لنصر الله، بالقول: “اهانتك مش اهانة لرسول الله اضهروا من هالفيلم الهندي”.

وقالت المغردة إلسي باسيل: “#طارت_الهيبة عندما اتقنتوا فن الشتم وهتك الاعراض والتعرض للسلم الاهلي”.

وعلى الطرف الآخر نشط “جمهور المقاومة” على ذات الهاشتاج، وحاولوا قلب الطاولة على المنتقدين لنصر الله، لكنهم طالبوا بأن تبدأ “حفلة شتائم” ضد رفيق الحريري وشخصيات سياسية لبنانية كلهم من “الموتى”.

وبرر أنصار حزب الله “حفلة الشتائم” بحق السياسيين اللبنانين الراحلين، بأن كل من يتحدث عن نصر الله سنهاجم رموزه، وهو ما حصل في مرات سابقة حين أطلق الناشط في الحزب عباس زهري وسما على “تويتر” يهاجم الراحل رفيق الحريري ويشتمه بأبشع الصفات، وهو الهاشتاغ الذي استمر لساعات وشهد تفاعلاً كبيرًا من جمهور الحزب.

شاهد أيضاً

مصر تدعو قادة حماس والجهاد لزيارتها لتهدئة التوترات مع إسرائيل

من المتوقع أن يتوجه رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية إلى القاهرة هذا الأسبوع …