نور: الشعب “الجائع” سيطيح بقائد الانقلاب قريبًا

شن زعيم حزب غد الثورة السابق أيمن نور، هجومًا حادًّا على قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، مؤكدًا أنه يستند إلى الدولة البوليسية وأن مِصْر مقبلة على حراك شعبي واسع بدوافع اقتصادية في ظل التراجع الكبير من الاقتصاد المصري والظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد.

وقال نور -خلال حوار له بصحيفة “القدس العربي” اليوم الأربعاء-: إن الوضع الاقتصادي هو النقطة الأضعف في خاصرة المسار الذي بدأ منذ3/7 حتى الآن، وذلك يأتي في إطار التدهور الواضح في كافة المؤشرات الحقوقية والإنسانية في مصر.

وأضاف: أن النظام يفتقد الكثير من النقاط في العلاقات الإقليمية والدولية، وشرعية الإنجاز التي كان يستند عليها تبين أنها شرعية متآكلة تتراجع في كافة جوانبها وتتكشف عيوبها، مشددًا على أن «الحراك الآتي هو حراك اقتصادي بالدرجة الأولى، وهو حراك المواطن الذي ساند السيسي لوعوده باستعادة قوة الدولة والرخاء الاقتصادي، ولكن تبين له أن كل هذه الوعود كانت سرابًا وخداعًا، مؤكدًا أن مصر مقبلة على حراك شعبي واسع للإطاحة بقائد الانقلاب.

وقال نور: «قل لي من معك أقل لك من أنت! هذه المقولة تنطبق على السيسي الآن، كل من كانوا معه في السابق يتساقطون الآن، وهو يقف وحيدًا يستند على الدولة البوليسية والعسكرية»، مضيفًا: «سيدركون لاحقًا أنه (السيسي) أصبح عبئًا ثقيلاً عليهم وربما سيسعون للتخلص منه كما تخلص هو من آخرين».

ولفت إلى وجود «صراع بين أجهزة الدولة»، معتبرًا أن «البرلمان الحالي منقوص الشرعية واللون والطعم والمعنى تتصدره شخصيات صغيرة مثيرة للجدل. وهذا الأمر يعطي صورة ذهنية سيئة، وهو في أحسن التوقعات لم يحصل على 20٪ من أصوات الشعب، الأمر الذي يؤكد أن شرعيته منقوصة».

ويشهد الاقتصاد المصري تراجعًا غير مسبوق في ظل انخفاض سعر صرف الجنيه المصري مقابل الدولار وووصل سعر إلى أكثر من 10 جنيه للدولار الواحد، مع ارتفاع في الأسعار، الأمر الذي ولد مخاوف واسعة من حدوث انهيار أكبر في الاقتصاد خلال الفترة المقبلة.

شاهد أيضاً

طائرات إسرائيلية تقصف غزة دون إصابات بعد إطلاق صاروخ على منطقة حدودية

شنَّت مقاتلات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الأحد 4 ديسمبر 2022، غارات جوّية على أهداف في قطاع …