نيابة غزة تتهم مدير مخابرات الضفة بـ “الخيانة” وتحيل ملفه للقضاء العسكري

أحال النائب العام الفلسطيني في قطاع غزة، إسماعيل جبر، أوراق الإدعاء ضد مدير جهاز المخابرات العامة في الضفة الغربية، اللواء ماجد فرج، إلى القضاء العسكري على خلفية تصريحاته حول نشاط الجهاز في إحباط عمليات المقاومة الفلسطينية.

وأوضح جبر في تصريح وزعته النيابة العامة، أن قرار الإحالة يأتي وفق الاختصاص لتحريك دعوه عمومية بحق فرج لاعترافه الصريح أمام الإعلام بإحباط عمليات المقاومة الفلسطينية في الضفة الغربية.

وشدّد على شرعية وحماية المقاومة الفلسطينية وسلاحها وتحريم وتجريم التعدي عليها أو المساس بها “بأي حال من الأحوال”.

وقال “إن كل فعل يشل عمليات المقاومة أو محاولة إحباطها يعد جريمة وخيانة عظمى تستوجب معاقبة مرتكبيها”.

وكان فرج كشف مؤخرا لوسائل الإعلام إحباطه 200 عملية للمقاومة الفلسطينية واعتقال أكثر من 100 مقاوم ومصادرة أسلحتهم في الضفة الغربية المحتلة.

ويشار إلى أن النظام القضائي والأجهزة الأمنية في غزة تختلف عن أجهزة امن الضفة على الرغم من وجود حكومة التوافق قبل عامين تقريبا.

وكان فرج قد وصل إلى قطاع غزة قبل عدة أشهر، في زيارة رافقه خلالها وفد من حكومة الوفاق الوطني.

شاهد أيضاً

منظمات حقوقية: سجناء مصر يدخلون الشتاء مجردين من الأمتعة والأغطية

حذرت منظمات حقوقية مصرية، بينها الشبكة المصرية لحقوق الإنسان، من أن السجناء والمعتقلين في مصر …