هولندا تعثر على مشتبه بهم في ارتكاب جرائم حرب بسوريا بين المهاجرين

قال وزير الهجرة الهولندى اليوم الإثنين إن السلطات الهولندية حددت هوية نحو 30 شخصًا من المشتبه في ارتكابهم جرائم حرب ثلثهم من السوريين بين نحو 59 ألف شخص تقدموا بطلبات للجوء العام الماضي.
وأصدر الوزير كلاس ديكهوف البيانات في خطاب وسط جدل محتدم بشأن الهجرة أججه تزايد أعداد الواصلين من مناطق الحرب في أنحاء الشرق الأوسط.
 والخطاب كان ردًا على أسئلة من نواب البرلمان الذين دعا عديد منهم الحكومة إلى البدء في ترحيل اللاجئين الذين يشتبه فى ارتكابهم فظائع أو من يخرقون القانون الهولندي.
وأضاف ديكهوف أن عشرة من المشتبه بهم كانوا سوريين والباقي من إريتريا والسودان ونيجيريا وجورجيا ودول أخرى لكنه لم يدل بالمزيد من التفاصيل.
وقال الوزير إن السوريين لا يمكن ترحيلهم لبلادهم لأن المعاهدات الدولية تمنع الترحيل القسري لبلد فيه صراع مستمر. وردود الفعل الغاضبة ضد المهاجرين عززت من موقف حزب الحرية اليمينى المتطرف المعادى للإسلام والذى يحظى زعيمه جيرت فيلدرز بأعلى شعبية لسياسى فى البلاد

شاهد أيضاً

طوفانُ الأقصى.. خطوةٌ نحوَ العيدِ الحقيقيِّ للأُمَّة

لا يأسَ مع الإيمان       الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله …