هيئة دفاع الرئيس مرسي تطعن على سجنه 40 عاما في مزاعم التخابر مع قطر

قدمت هيئة الدفاع عن الرئيس محمد مرسي ومتهمين آخرين، اليوم الاثنين، بطعن أمام محكمة النقض على الأحكام الصادرة بالإعدام والسجن بحقهم، في قضية “التخابر مع قطر”.

وطالب الطعن محكمة النقض بإلغاء تلك الأحكام وإعادة محاكمة المتهمين من جديد أمام دائرة جنايات مغايرة غير التي أصدرت الحكم.

وقال الطعن، إن “الحكم شابه خطأ في تطبيق القانون وفساد في الاستدلال وقصور في التسبيب”، وإن “المحكمة أخلت بحق الدفاع”.

وقضت محكمة جنايات القاهرة -في يونيو الماضي- بإعدام ستة متهمين في قضية “التخابر مع قطر”، وبسجن الرئيس مرسي 40 عاما حيث عاقبته بحكمين في نفس القضية، الأول بالسجن المؤبد عن تهمة “تولي قيادة جماعة إرهابية”، والثاني بسجنه 15 عاما في تهمة “تسريب الوثائق”، فيما برأته من تهمة التخابر مع دولة أجنبية.

كما حكمت المحكمة بالسجن المؤبد لأحمد عبد العاطي مدير مكتب مرسي، والسجن المؤبد لأمين الصيرفي الذي كان سكرتيرا بالرئاسة.

وعوقبت ابنة الصيرفي وتدعى كريمة بالسجن 15 عاما، وعاقبت أيضا المحكمة الصيرفي وابنته والستة المحكوم بإعدامهم بالسجن 15 عاما إضافية.

وقضت المحكمة أيضا ببراءة سبعة متهمين من تهمة التخابر في القضية. وألزمت المحكمة المتهمين جميعا بدفع أتعاب المحاماة وبمصادرة الحاسبات الآلية والوثائق والمستندات والسيديهات ووضعها تحت تصرف القوات المسلحة.

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة: الأوضاع الإنسانية في غزة تزداد سوءا بسبب الحصار الإسرائيلي

أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية (أوتشا) أن الأوضاع الإنسانية في …