واشنطن ترحب بالحوار الوطنى لنزع فتيل الأزمة فى فنزويلا

تشجع إدارة الرئيس أوباما، والحكومات فى أمريكا اللاتينية الجهود التى يقوم بها رئيس الوزراء الإسبانى السابق خوسيه لويس رودريجيز ثاباتيرو، فى نزع فتيل الأزمة السياسية المتفاقمة فى فنزويلا.
وقال ثاباتيرو أثناء زيارته العاصمة كاراكاس الأسبوع الجارى، أن الرئيس نيكولاس مادورو وقادة المعارضة أعربوا عن رغبتهم فى إطلاق حوار وطنى يهدف الى حل التحديات التى تواجهها البلاد.
وليس من الواضح ما الخطوات القادمة، إلا ان وزارة الخارجية الأمريكية قالت أمس الجمعة انها ترحب بالمبادرة كوسيلة لضمان احترام الشعب الفنزويلى وسيادة القانون.
كما وجه وزراء خارجية كل من الأرجنتين وتشيلى وكولومبيا وأوروجواى الدعوة لإجراء الحوار، وتأتى مباردة ثاباتيرو فى أعقاب أسبوع من الإشتباكات العنيفة بين القوات الأمنية والمعارضة التى تطالب بتنحى مادورو

شاهد أيضاً

موقع إيطالي: ثورة جديدة على أبواب مصر ونظام السيسي سيسقط

رجح موقع إيطالي اندلاع انتفاضة جياع جديدة في مصر، على خلفية الأزمة الاقتصادية المتفاقمة، وذلك …