وفاة بطرس غالي الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة

توفي اليوم الثلاثاء، بطرس بطرس غالي الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة، والرئيس المؤسس للمجلس القومي لحقوق الإنسان، عن عمر يناهز 94 عاما، بمستشفى السلام بالجيزة.

وتعرض غالي لوعكة صحية عقب دخوله المستشفى، مصابا بكسر مضاعف في الساق اليسرى، حيث عانى من اضطرابات بالقلب وخلل في وظائف الكليتين، ورفض مقترحا من المقربين إليه للسفر إلى العاصمة الفرنسية باريس لاستكمال العلاج بها.

وبطرس بطرس غالي من مواليد 14 نوفمبر 1922، وهو دبلوماسي مصري ولد لعائلة قبطية وأم أرمينية، تزوج من ليا نادلر، يهودية مصرية من الإسكندرية، وهو عم يوسف بطرس غالي الذي كان وزيرًا للمالية في عهد المخلوع مبارك، وهو هارب خارج البلاد حاليا.

عمل “غالي” أستاذًا للقانون الدولي والعلاقات الدولية بجامعة القاهرة في الفترة (1949- 1977)، ثم عمل مديرًا لمركز الأبحاث في أكاديمية لاهاي للقانون الدولي (1963-1964)، وشغل منصب وزير الدولة للشؤون الخارجية في عهدي السادات ومبارك.

وتولى منصب أمين عام الأمم المتحدة (1992 – 1996)، ثم ترأس «غالي» منظمة الفرانكوفونية الدولية بعد عودته من الأمم المتحدة، ثم كان آخر مناصبه رئاسته للمجلس الأعلى لحقوق الإنسان في مصر، والذي استقال منه عام 2011.

يشار إلى أن غالي لم يقف ضد جرائم الصرب ومذابحهم للمسلمين في البوسنة والهرسك عندما كان أمينا للأمم المتحدة والتزم الصمت في معظم الأحيان.

Comments

comments

شاهد أيضاً

الجارديان: تعيين ابن سلمان رئيسا للوزراء لعدم ملاحقته قضائيا بسبب قضية خاشقجي

 المحكمة الذي كان مزمعا في أغسطس الماضي. ووافق جون بيتس، قاضي المحكمة الجزئية، على تمديد …