وقفة لأسر المعتقلين ضد الإعدامات فى يوم الأم  

نظمت رابطة أسر المعتقلين والمختفين قسريا وقفة أمام نقابة الصحفيين تزامنا مع الاحتفال بيوم الام وذلك  تنديدا بالاحكام الجائرة على ذويهم والتى وصلت إلى الاعدام والمؤبد.
رفعت المشاركات فى الوقفة صور ذويهم المحكوم عليهم بالاعدام وبعض اللافتات كتب عليها ” لا لاعدام الابرياء ، لا للمحاكمات العسكرية ، الحرية للشرفاء” وسط هتافات حماسية تطالب بالافراج عن ذويهم ومن هذه الهتافات “قولوا لاخويا المعتقل اثبت اثبت يابطل ، قولوا للحر فى الزنزانة احنا شعارنا اليأس خيانة ، هاتوا اخواتنا من الزنازين الحرية لكل سجين ، قولى ياقاضى ازاى بتنام وانتى بتدى برئ اعدام”
وتحدث أثناء الوقفة والد المعتقل لطفى ابراهيم والمحكوم عليه بالاعدام فى قضية استاد كفر الشيخ فقال : فى الوقت الذى يحتفل فيه العالم بيوم الام ، جاءت الامهات وزوجات المعتقلين ليظهروا للعالم جرائم حكم العسكر ضد ذويهن ، فالمرأة المصرية بدلا من الاحتفاء بها فى هذا اليوم من جانب اولادها  فهى حزينة تنتظر وتنام  امام السجون لرؤيتهم . 
وتحدث المحامى أسامة ناصف من التنسقية للحقوق والحريات فقال : ان هناك ٦٦٥٠ غيب ابنائهم فى عام ونصف فى سجون العسكر وحكم عليهم بالاعدام فضلا عن تعرضهم للاخفاء القسرى ، والقضاء العسكرى التابع للمؤسسة العسكرية يصدر الحكم بدون الاطلاع على القضية وهذا ماحدث مع طفل الفيوم عمره ثلاث سنوات ونصف وحكم عليه بالمؤبد بدعوى المشاركة فى اعمال عنف وكذلك شاب يعانى شلل رباعى تم الحكم عليه ايضا بالمؤبد ، وكذلك قضية عرب شركس الذين تم القبض عليهم قبل الواقعة وتم اعدامهم ظلما وعدوانا .

Comments

comments

شاهد أيضاً

الشيخ رائد صلاح: القرضاوي جعل القدس والأقصى قضية المسلمين الأولى

قال رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني المحتل الشيخ رائد صلاح إن وفاة الشيخ يوسف …