يوم تاريخي لميسي بعد التتويج ببطولة كوبا أميركا وهزيمة البرازيل على ارضها


علق النجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، على الفوز الأول له ببطولة كوبا أميركا رفقة منتخب بلاده بعد هزيمة المنتخب البرازيلي بهدف مقابل لا شيء للأخير.

وذكر ميسي في تصريحات له “أشعر أن الله كان يخصص هذه اللحظة من أجلي، لقد حققنا الفوز ضد البرازيل في النهائي وفي بلادهم”.

وأضاف “الفضل الكبير يعود إلى سكالوني، كان دائما يريد الأفضل للمنتخب، وعرف كيف يصنع فريقًا فائزًا، ويستحق التقدير”.

وتابع “كنت بحاجة للتخلص من الشكوك حول القدرة على تحقيق شيء ما مع المنتخب، كنت قريبًا جدًا لسنوات عديدة من الفوز، كنت أعرف أن في لحظة كان سيحدث خطأ، وكان سيحدث بالفعل، وأعتقد أنه لا توجد مشاعر أفضل من هذه الآن”

وواصل “قالوا لي إن الناس يحتفلون في كل مكان، أريد أن أشكر أهالي روساريو على التقدير الذي قدموه لي في النصب التذكاري”

وأكمل “يجب أن نستفيد من هذه الطفرة، وهذا الجيل الجديد، أخبرتهم أنهم سيكونون مستقبل المنتخب، ولم أكن مخطئًا، لقد أظهروا ذلك.. اليوم نحن الأبطال”

وأردف “السعادة التي أشعر بها لا يمكن تفسيرها.. هذا جنون، كان علي أن أغادر حزينًا، لكني كنت أعرف أن الفوز سيحدث في مرحلة ما”

واختتم “أخبرت دي ماريا بأنه سينتقم اليوم، وهذا ما حدث، أريد أن أشارك هذا الاحتفال مع الزملاء الذين كانوا على مقربة من الفوز لمرات عديدة ولم يحصلوا على اللقب”

أول لقب دولي في مسيرة ميسي

وفازت الأرجنتين بأول بطولة كبيرة في 28 عاماً أمس السبت 10 يوليو 2021 عندما قادها هدف أنخيل دي ماريا للتغلب 1-صفر على البرازيل وإحراز لقب كأس كوبا أمريكا لكرة القدم للمرة 15 لتعادل الرقم القياسي.

وكان فوز المنتخب الأرجنتيني بمثابة انتصار لمهاجم برشلونة ليونيل ميسي، الذي حقق لقبه الأول بقميص بلاده الأبيض والسماوي بعد مسيرة طويلة مليئة بالجوائز الفردية والألقاب مع ناديه.

وأنهى ميسي البطولة وهو يتقاسم صدارة قائمة الهدافين بأربعة أهداف وتقاسم جائزة أفضل لاعب في البطولة مع نيمار لكنه قدم مباراة هادئة وأهدر بطريقة غير معتادة فرصة ذهبية لحسم المباراة قبل دقيقتين على النهاية.

وبعد إطلاق صفارة النهاية، أعلن التلفزيون الأرجنتين “المنتخب الأرجنتيني هو البطل، ليونيل ميسي هو البطل” وحققت الأرجنتين بذلك لقبها 15 في كوبا أمريكا لتتساوى مع أوروغواي في صدارة قائمة الدول الأكثر فوزا باللقب.

وعزز المنتخب الأرجنتيني بهذا الفوز مسيرته الخالية من الهزائم إلى 20 مباراة تحت قيادة المدرب ليونيل سكالوني كما ألحق بالبرازيل هزيمتها الأولى في مباراة رسمية منذ خسارتها أمام بلجيكا في دور الثمانية لكأس العالم 2018.


Comments

comments

شاهد أيضاً

“العِيش”.. لماذا لم يجرؤ رؤساء مصر السابقين على رفع أسعار الخبز منذ عقود؟

لم يستطع رؤساء مصر على مر العقود مجرد الاقتراب من ملف زيادة أسعار الخبز. ويرجع …