‏إنسانية تُدين اختطاف شقيقين تركييّن على يد قوات الإنقلاب

دانت منظمة، “إنسانية، المعنية بحقوق الإنسان اختطاف شقيقين تركيين على يد قوات أمن الإنقلاب وإخفائهما قسرا في القاهرة وطالبت بإطلاق سراحهما.

وقالت المنظمة فى بيان لها، اليوم الأربعاء، تلقت “علامات اونلاين”، نسخة منه، “تُدين مؤسسة إنسانية اختطاف قوات الشرطة المصرية شقيقين تركيين من محل إقامتهما بالقاهرة وإخفائهما قسرًا”.

وكانت قوات أمن الإنقلاب اقتحمت الشقة الشكنية مقر التوأمين التركيين “مجاهد وجهاد كيرتوكلو” في 14 فبراير 2016 واقتادوهما إلى مكان غير معلوم.

وأكدت “إنسانية على أن التوأمان البالغان من العمر 22 عام (ولدا في 30 مايو 1994 ) تواجدا في مصر لدراسة اللغة العربية تمهيدًا للالتحاق بالدراسة بجامعة الأزهر، قبل أن تختطفهما قوات الشرطة وتُخفيهما قسرًا.

وحملت المنظمة سلطات الإنقلاب مسؤولية سلامتهما، وسط مخاوف من أن يلقى الشابان مصير الطالب الإيطالي جوليو ريجيني الذي وُجد مقتولًا وعلى جسده آثار تعذيب عقب اختطافه وإخفائه قسرًا منذ 25 يناير 2016.

وطالبت المؤسسة حكومة الإنقلاب بإطلاق سراح مجاهد وشقيقه جهاد كيرتوكلو، وجميع المختفين قسرًا.

Comments

comments

شاهد أيضاً

معيط: مفاوضات صندوق النقد قد تنتهي في غضون شهر أو شهرين

قال وزير المالية محمد معيط لوكالة بلومبرج أن المفاوضات مع صندوق النقد الدولي قد تنتهي في …