108 مصاب خلال فض المنطقة الخضراء من أنصار الصدر

أصيب 108 متظاهرين نتيجة تعرضهم للرصاص الحي والمطاطي والغاز المسيل للدموع حسب مصادر أمنية وطبية عراقية خلال فض الشرطة مظاهرات أنصار الشيعى مقتدى الصدر، مساء أمس الجمعة.

وقال الصدر في بيانه “تعاونت ايدي الإرهاب والعنف الحكومي ضد أبناء الشعب العراقي والمتظاهرين العزل.. فيد تفجر ويد تستهدفهم بالرصاص الحي وقنابل المسيلة للدموع”، وفق وصفه.

وخاطب الصدر المتظاهرين بقوله “إني لأحترم خياركم وثورتكم العفوية السلمية، تعسا لحكومة تقتل أبناءها بدم بارد”.

وقد أعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية عن “سيطرة القوات الأمنية بالكامل على أعمال الشغب التي جرت قرب المنطقة الخضراء”.

وقالت خلية الإعلام الحربي التابعة لقيادة العمليات “نشير إلى وجود عناصر مندسة بين المتظاهرين استغلوا انشغال القوات الأمنية بالتحضير لمعركة الفلوجة لتخترق موسسات الدولة وتحدث فوضى”.

وكان مئات المتظاهرين المناوئين للحكومة قد اقتحموا المنطقة الخضراء المحصنة وسط بغداد، للمرة الثانية خلال شهر واحد.

وذكرت وكالة رويترز للأنباء نقلا عن شهود عيان قولهم إن “العشرات أصيبوا جراء استخدام قوات الأمن الرصاص الحي والغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين”.

وتم الإعلان عن حظر التجول في بغداد حتى إشعار آخر.

شاهد أيضاً

البرلمان الكندي يقبل 10 آلاف لاجئ مسلم إيجوري عانوا اضطهاد الصين

وافق البرلمان الكندي بالإجماع، الأربعاء، على اقتراح لاستقبال 10 آلاف من اللاجئين الإيجوريين الفارين من …