33 امرأة و18 رجلا و4 أطفال ضحايا الطائرة الإماراتية فى روسيا

ذكرت وكالة “نوفستى” الروسية للأنباء، أن تحطم الطائرة التابعة لشركة “فلاى دبى”، اليوم السبت، أثناء محاولتها الهبوط فى مطار مدينة روستوف الروسية، كان على متنها 55 مسافرا منهم 33 امرأة و18 رجلا و4 أطفال، حسب بيان للشركة المالكة للطائرة، ومقرها دبى.
 ويُعتقد أن الظروف الجوية الرديئة هى سبب فشل هبوط طائرة متجهة من دبى فى مطار مدينة روستوف الروسية. أعلن ذلك محافظ روستوف، فاسيلى جولوبيف.
وتحطمت طائرة ركاب تملكها شركة “فلاى دبى” تقل 62 شخصاً، اليوم السبت، أثناء محاولتها الهبوط فى مطار مدينة روستوف جنوب روسيا. ولقى جميع الأشخاص الموجودين على متنها مصرعهم.
ومن جانبها قالت وزارة النقل الروسية إن التحقيق يتناول عدة أسباب لتحطم الطائرة منها الظروف الجوية الرديئة وخطأ من الطيار.
ونشرت الشركة المالكة للطائرة، ومقرها دبي، على موقعها بياناً جاء فيه: “تأسف فلاى دبى لتأكيد أن رحلتها إف زد 981 تحطمت عند الهبوط، وتم تأكيد وفيات كنتيجة لهذا الحادث المأساوي، وقد أقلعت الرحلة من مطار دبى الدولى فى الساعة 18:20 جرينتش، متجهة إلى روستوف-أون-دون حيث وقع الحادث فى 00:50 بتوقيت جرينتش.. نحن نسعى لجمع المعلومات بأسرع ما يمكن، وفى هذه اللحظات الأليمة إن قلوبنا مع المسافرين والطاقم على متن الرحلة المذكورة، وسنفعل ما بوسعنا لمساعدة المتضررين من هذا الحادث، وحالياً نطبق آلية الاستجابة للأزمات وسنعمل عن قرب مع جميع الجهات المعنية، وسننشر التفاصيل عندما تتوفر بشكل عاجل ودورى”.
نشرت وزارة الطوارئ والدفاع المدنى الروسية أسماء ضحايا الطائرة المنكوبة التابعة لشركة “فلاى دبي” التى تحطمت فى 19 مارس 2016 أثناء محاولتها الهبوط فى مطار مدينة روستوف فى جنوب شطر روسيا الأوروبى. وتضم قائمة الضحايا أسماء الركاب الـ55 وأفراد الطاقم الـ7.
 ويجرى التدقيق فى جنسية ركاب الطائرة المنكوبة التى قادها طاقم إماراتى مؤلف من 7 أفراد منهم 6 أجانب. وأعلنت الشركة المالكة للطائرة، ومقرها دبى، أن الطائرة كانت تقل 55 مسافرا منهم 33 امرأة و18 رجلا و4 أطفال


شاهد أيضاً

صحيفة سعودية: التقارب التركي الإماراتي ينمو تحت مظلة أمنية

سلطت صحيفة “عرب نيوز” السعودية، الصادرة باللغة الإنجليزية، الضوء على التقارب التركي الإماراتي الحثيث خلال …