41 نائبا كويتيا يطالبون بمقاطعة السويد بعد إحراق نسخة من القرآن

طالب 41 نائبًا في الكويت، الثلاثاء، جميع البرلمانيين في العالم بمقاطعة السويد؛ احتجاجا على حرق نسخة من القرآن الكريم يوم السبت الماضي.

وجاء في البيان الذي وقعه النواب الـ41: “ندين ونستنكر بشدة نحن أعضاء مجلس الأمة حرق نسخة من المصحف الشريف بالسويد”.

واعتبر البيان أن الفعل يدل على الإساءة المتكررة والمتعددة للمقدسات الإسلامية ومخالفة صارخة للحقوق والمبادئ والمواثيق الدولية واستفزاز مشاعر المسلمين حول العالم.

وأضاف النواب: “كما نعرب عن إدانتنا لموقف الحكومة السويدية بالسماح بهذا العمل الإجرامي”.

وناشدوا، البرلمانيين في العالم باستنكار هذا العمل الهمجي، ودعتهم جميعا لمقاطعة السويد وكل دولة لا تحترم ثوابت الأمة الإسلامية.

وأكد البيان أن مثل هذه التصرفات لن تنال أبدا من حرمة المصحف الشريف في قلب كل إنسان متحضر وسوف يظل القرآن كتابا هاديا للإنسانية وموجها لقيم الخير والحق.

والسبت الماضي، أحرق زعيم حزب “الخط المتشدد” الدنماركي اليميني المتطرف، “راسموس بالودان”، نسخة من القرآن قرب السفارة التركية في ستوكهولم، وسط حماية مشددة من الشرطة، التي منعت اقتراب أي أحد منه أثناء ارتكابه العمل الاستفزازي.

وأثار ذلك ردة فعل غاضبة وأصدرت معظم الدول العربية والإسلامية بيانات إدانة واستنكار، معتبرة الحادث استفزازاً خطيراً لمشاعر المسلمين حول العالم.

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة: الأوضاع الإنسانية في غزة تزداد سوءا بسبب الحصار الإسرائيلي

أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية (أوتشا) أن الأوضاع الإنسانية في …