الرئيسية / أحداث وتقارير / إسلامي / بعد هجوم نيوزيلندا.. مجلس الأمن القومي التركي يبحث “العنصرية والعداء للإسلام”

بعد هجوم نيوزيلندا.. مجلس الأمن القومي التركي يبحث “العنصرية والعداء للإسلام”

علامات أونلاين - وكالات:


شدد مجلس الأمن القومي التركي، على ضرورة الكشف عن الأشخاص والمنظمات والبيئة التي تغذي العقلية العنصرية المعادية للإسلام ومواجهتها.

جاء ذلك في بيان صادر عنه عقب اجتماعه برئاسة الرئيس رجب طيب أردوغان، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة.

وأدان المجلس، بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجدين في نيوزيلندا، وقال: “ندين بشدة الهجوم الذي استهدف بوحشية أناس أبرياء فقط بسبب معتقداتهم”.

وحذر المجلس، من أن غض الطرف عن معاداة المسلمين والإسلام، التي تتحول إلى عنف وإرهاب، سيمهد لوقوع هجمات مماثلة.

والجمعة الماضية، استهدف هجوم دموي مسجدين بـ”كرايست تشيرتش” النيوزيلندية، قتل فيه 50 شخصا، أثناء تأديتهم الصلاة، وأصيب 50 آخرون.

في سياق متصل، قالت صحيفة “الإندبندنت” ووسائل إعلام تركية، إن رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أرديرن، سترسل وزير خارجيتها، وينستون بيترز، إلى تركيا للمشاركة في قمة وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي.

ويهدف إرسال الوزير بحسب الصحيفة إلى الرد على تعليقات أردوغان، حول حادثة نيوزيلندا الإرهابية التي راح ضحيتها 50 مصليا برصاص يميني متطرف.

وقالت أرديرن إن الوزير سيكون هنالك وجها لوجه لشرح التفاصيل، ولطلب إجابات على تعليقات الرئيس.

وكان أردوغان صرح في وقت سابق إن تركيا ستحاسب القاتل إذا لم تحاسبه نيوزيلندا.

وقال الثلاثاء أمام تجمع جماهيري في ولاية “زونغلداق”: “عليك أن تدفع ثمن ما اقترفت يداك، وإن لم تحاسبك نيوزيلندا، فنحن نعرف كيف نحاسبك بشكل من الأشكال”.


Comments

comments

شاهد أيضاً

نائب أردوغان: لن نرضخ أمام الضغوط بسبب أنشطتنا شرق المتوسط

قال نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، إن بلاده لن ترضخ أمام الضغوط التي تمارس ضدها …