الرئيسية / سلايد / مقررة بالأمم المتحدة تدعم التحقيق في أسباب وفاة الرئيس مرسي

مقررة بالأمم المتحدة تدعم التحقيق في أسباب وفاة الرئيس مرسي

علامات اونلاين – وكالات:


قالت المقررة الأممية الخاصة بحالات الإعدام خارج نطاق القضاء “أنييس كالامار”  إنها تدعم إجراء تحقيق في أسباب وفاة الرئيس المصري الراحل محمد مرسي خلال جلسة محاكمته.

تصريحات كالامار جاءت خلال ندوة في العاصمة البريطانية لندن بعنوان ” اغتيال جمال خاشقجي .. السر المفضوح”

وقالت كالامار أنه يجب الاستماع إلى محاميي مرسي وأفراد أسرته حول ملابسات وفاته.

وتابعت: لا نرى رأيا عاما دوليا تجاه مصر على الرغم من مستوى الانتهاكات التي تشهدها.

وتوفي الرئيس مرسي، أثناء محاكمته يوم 17 يونيو الماضي، بعد 6 سنوات قضاها في السجن إثر إطاحة قادة الجيش به، صيف 2013، بعد سنة واحدة قضاها في الحكم.

أثيرت شكوك واتهامات كثيرة في ملابسات وفاة مرسي من قبل جماعة الإخوان المسلمين، وسياسيين، وبرلمانيين، وجهات حقوقية، ومفوضية حقوق الإنسان الأممية؛ حيث اعتبروها قتلا متعمدا بسبب الإهمال الطبي، وطالبوا بتحقيق دولي في الأمر.

القاهرة رفضت هذه الاتهامات، وقالت في بيان للخارجية، إنها لا تستند إلى أي دليل، وقائمة على أكاذيب ودوافع سياسية

في 5 مايو/أيار الماضي، قالت أسرة مرسي، في بيان إنه كان ممنوعا تماما وكليا من لقاء أي شخص، وهو في اعتقال انفرادي تعسّفي، وحصار تام وعزلة كاملة ولم يتمكن من لقاء أسرته وفريق دفاعه سوى 3 مرات (عامي 2013 و2017) طيلة السنوات الست.

كان بيان أسرة مرسي قد أكد أيضا أنه تحدث عن تعرُّض حياته للخطر ولإغماءات دون رعاية صحية أكثر من مرّة، خلال جلسات المحاكمة الباطلة، وأبرزها في جلسات أغسطس/ آب 2015، ومايو/ أيار 2017، ونوفمبر/ تشرين ثان 2017، ونوفمبر/ تشرين ثان 2018.


Comments

comments

شاهد أيضاً

قوات حفتر تبدأ هجوما واسعا لاقتحام طرابلس

بثت شعبة الإعلام الحربي التابعة “للجيش الليبي” تسجيلا مسموعا أعلنت فيه عن بدء هجوم واسع …