الرئيسية / أحداث وتقارير / دولي / ترامب: إسرائيل ستبدو “ضعيفة” إن سمحت بدخول إلهان عمر ورشيدة طليب

ترامب: إسرائيل ستبدو “ضعيفة” إن سمحت بدخول إلهان عمر ورشيدة طليب

علامات اونلاين – وكالات:


صرح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الخميس، بأن إسرائيل ستظهر “ضعفاً شديداً” في حال سماحها بدخول نائبتين أمريكيتين مسلمتين ومؤيدتين للفلسطينيين، تعتزمان زيارة الأراضي الفلسطينية، مؤكدة على أن النائبتين يكرهان إسرائيل وكل اليهود.

وقال الرئيس الأمريكي، عبر تويتر، إن “رشيدة طليب، النائبة الأمريكية من أصل فلسطيني، وزميلتها إلهان عمر، تكرهان إسرائيل وكل اليهود، وليس بالإمكان قول شيء أو فعل شيء لتغيير رأيهما”.

وبهذا الخصوص، قالت تسيبي هوتوفلي، نائبة وزير الخارجية الإسرائيلي، الخميس، إن “إسرائيل قررت منع زيارة اثنين من أشد منتقديها في الكونغرس الأمريكي، وهما رشيدة طليب، وإلهان عمر، من الحزب الديمقراطي في إطار جولة كانتا تنويان خلالها زيارة الضفة الغربية المحتلة والقدس الشرقية”.

وطليب وعمر، أول امرأتين مسلمتين تنتخبان في مجلس النواب، وهما من الجناح التقدمي للحزب الديمقراطي.

وأبدت الاثنتان دعمهما لحركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات (BDS) المؤيدة للفلسطينيين.

وبحسب القانون الإسرائيلي، يمكن رفض دخول داعمي الحركة لإسرائيل، لكن السفير الإسرائيلي في الولايات المتحدة رون ديرمر، قال في يوليو/تموز الماضي، إنه سيتم السماح لهما بالدخول احتراما للكونغرس الأمريكي والعلاقات الأمريكية-الإسرائيلية.

وكان السفير الإسرائيلي في واشنطن “رون درمر”، أوضح قبل أسبوعين أن إسرائيل ستسمح بدخول عضوتي الكونغرس، رغم احتجاج إدارة ترمب، بسبب الاحترام الذي تكنه “إسرائيل” إلى مجلس النواب الأمريكي.

وقالت القناة الإسرائيلية الثانية، إن رؤساء الحزب الديمقراطي أوضحوا لمسؤولين إسرائيليين، أنه في حال تم منع زيارة عمر وطليب – سيكون هذا تجاوزا للخط الأحمر مع الحزب، الذي تأثر أيضا من الدعم الثابت لرئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، للرئيس ترامب.

وزعمت القناة، أن التغيير في الموقف الإسرائيلي، بعدما اتضح أن جدول الزيارة كله سيتركز في السلطة الفلسطينية والقدس الشرقية، وتعزيز أجندة كل منهما، واللتين أعلنتا بالسابق عن تأييدهما لحركة المقاطعة العالمية.

وكانت القناة الإسرائيلية 13، أفادت، مساء الأربعاء، نقلا عن مسؤولين إسرائيليين بارزين أن هناك استعدادات إسرائيلية لزيارة متوقعة لعضوات الكونغرس الديمقراطيات رشيدة طليب وإلهان عمر، إلى الحرم القدسي، حيث من المتوقع أن تصلن إلى “إسرائيل” الجمعة.

وذكرت القناة الإسرائيلية، أن نائب مستشار الأمن القومي في ديوان رئيس الحكومة، رؤوفن عيزر، أجرى الأسبوع الماضي جلسة تحضيرية سرية لوصول نائبات الكونغرس الديمقراطيات، اللواتي سمح لهن زيارة “إسرائيل” رغم تأييدهن لحركة المقاطعة بي دي أس (BDS)، ووصف الاجتماع بالحساس وضم ممثلين من عدة وزارات إسرائيلية.

ونقل التقرير عن مسؤولين إسرائيليين مطلعين على مضمون الجلسة، أشاروا إلى أن “عيزر” قال في ملخصها أن “هناك احتمال كبير” بأن ترغب طليب وعمر، بزيارة الحرم القدسي لكونهن مسلمات.

 


Comments

comments

شاهد أيضاً

روسيا تؤكد سيطرة ثوار سوريا على 90% من إدلب

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن ثوار سوريا يتحكمون في معظم مساحة محافظة إدلب …